الأمم المتحدة والدول المانحة تدعم المبادرة العراقية لإعادة إعمار مرقد الإمام علي الهادي والمواقع الدينية المتضررة

الأمم المتحدة والدول المانحة تدعم المبادرة العراقية لإعادة إعمار مرقد الإمام علي الهادي والمواقع الدينية المتضررة

أكد الممثل الخاص للأمين العام في العراق، أشرف قاضي، دعم الأمم المتحدة ومنظمة اليونسكو للمبادرة العراقية لإعادة بناء مرقد الإمام علي الهادي وأماكن العبادة الأخرى التي تعرضت للضرر.

وشارك قاضي بصحبة نائبه لشؤون المساعدة الإنسانية وإعادة الإعمار، ستيفان دي مستورا، في الاجتماع الذي أداره وزير التخطيط العراقي، برهم صالح، حيث شرح قاضي أن الأمم المتحدة على استعداد لتقديم الدعم في عملية بناء المواقع المتضررة، عبر صندوق العراق الخاص والخبرة التقنية لمنظمة اليونسكو.

كما شارك في الاجتماع رئيس الوقف الشيعي الشيخ صالح الحيدري ورئيس الوقف السني الشيخ أحمد السامرائي، وممثلون عن الاتحاد الأوروبي والنمسا وهولندا والدنمارك وكندا وإيطاليا وبريطانيا والولايات المتحدة وتركيا والبنك الدولي.

ورحب كل من رئيسي الوقف الشيعي والسني بدعم المجتمع الدولي، وأشارا إلى أن المبادرة ستضم أيضا إعادة إعمار الكنائس التي كانت قد تعرضت للضرر.

وكان قاضي قد توجه ببيان إلى الشعب العراقي بشكل مباشر يوم السبت الماضي حيث ناشدهم تهدئة الأوضاع والحفاظ على الوحدة الوطنية.