الممثل الخاص للأمين العام في العراق يدعو كل العراقيين للتخلي عن العنف المصاحب للانتخابات

الممثل الخاص للأمين العام في العراق يدعو كل العراقيين للتخلي عن العنف المصاحب للانتخابات

media:entermedia_image:6e8ab871-3d93-4383-88cf-848ee6461b38
عبر الممثل الخاص للأمين العام في العراق، أشرف قاضي، عن قلقه الشديد بخصوص التقارير التي أشارت أمس إلى وقوع أعمال عنف خطيرة ذات علاقة بالانتخابات في محافظتي دهوك وإربيل.

وصرح قاضي أن هذه الحوادث المتصلة بالانتخابات، والتي وقعت أيضا في أماكن أخرى بما فيها مقام الإمام علي في النجف الأشرف، تؤكد على مسؤولية القادة السياسيين في ضمان التزام مناصريهم بضبط النفس خلال حملة الانتخابات، بما في ذلك الخطابات والشعارات الانتخابية.

وقال قاضي "إن احترام قدرة الآخرين للتعبير عن آراء مختلفة، وتنظيم أطروحاتهم والدفاع عنها بطريقة سلمية شرط أساسي لبناء عراق جديد ومتحد وديمقراطي ومستقر ومزدهر" مضيفا أن تحقيق ما تقدم يجب أن يقوم على أساس يؤمن مشاركة جميع القوى وفوزها في الانتخابات، وليس على أساس التفرقة التي تؤدي إلى فوز البعض على حساب آخرين.

وحث قاضي السلطات المركزية والإقليمية في العراق على مساندة المفوضية العراقية المستقلة للانتخابات لممارسة السلطة المفوضة إليها لضمان إجراء الانتخابات بطريقة حرة وعادلة وشفافة بحيث يتمكن الناخبون والمرشحون من المشاركة دون تعرضهم للتمييز أو المضايقة أو التخويف أو العنف.

ودعا قاضي المفوضية المستقلة للانتخابات في العراق لضمان عدم اتخاذ أية إجراءات قد تنعكس سلبا على مصداقية العملية الانتخابية.