برنامج الأغذية العالمي يواجه قصورا حادا في سعيه لإطعام 10 ملايين شخص في أفريقيا الجنوبية

2 تشرين الثاني/نوفمبر 2005

يواجه برنامج الأغذية العالمي نقصا فادحا في موارده المالية يصل إلى 157 مليون دولار يجب توفيرها لإطعام 9.7 مليون شخصا في أفريقيا الجنوبية قبل نيسان/أبريل القادم.

وقال المدير الإقليمي للبرنامج، مايك ساكت، أثناء زيارة له لأوروبا لاستقطاب الدعم "إن الحكومات تمتلك المقدرة المالية اللازمة لإنقاذ حياة المهددين بالمجاعة في جنوب أفريقيا." وطالب الدول الأوروبية والدول المنتجة للبترول بالعمل لمقابلة حجم التحديات وشبح المجاعة الذي يهدد ست دول أفريقية تتضمن ليسوتو ومالاوي وموزمبيق وسوازيلند وزامبيا وزيمبابوي.

وعبر ساكت عن إحباطه من الدول المنتجة للبترول والتي لم تتقدم بأية مساهمات مادية بالرغم من ارتفاع أسعار البترول وعائداته، في حين أن الولايات المتحدة الأمريكية قد ساهمت بمبلغ 104 ملايين دولار وساهم الإتحاد الأوروبي بمبلغ 64 مليون دولار استجابة لنداء برنامج الأغذية العالمي للمساعدة العاجلة.

وعبر المتحدث الرسمي للبرنامج، جو وودس، عن حزنه الشديد من القصص المروعة التي ترويها الصحف والأجهزة الإعلامية عن موت العديد من الأسر جراء تناولهم للنباتات والأطعمة البرية الملوثة تفاديا للموت جوعا.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.