عنان يطالب إريتريا برفع القيود المفروضة على بعثة الأمم المتحدة هناك

5 تشرين الأول/أكتوبر 2005

حث الأمين العام للأمم المتحدة، كوفي عنان، اليوم الحكومة الإريترية على التراجع عن قرارها بشأن حظر تحليق المروحيات التابعة لبعثة الأمم المتحدة في إريتريا وإثيوبيا (أونمي) داخل الأجواء الإريترية.

وأكد الأمين العام أن حرية الحركة هي من أهم مقومات البعثة مشيرا إلى أن مثل هذا القرار يمكن أن يزيد من التوتر ويعيق عمل أونمي بشدة.

وقال المتحدث باسم الأمم المتحدة، ستيفان دوجاريك، "إن هذا التطور يمكن أن يفاقم من التوتر على الحدود الإريترية الإثيوبية ويؤدي إلى عدم الاستقرار كما سيؤثر سلبا على أمن وسلامة موظفي أونمي وعملهم".

وكان الأمين العام قد علم بقرار الحكومة الإريترية أمس ومن ثم دعا مجلس الأمن للانعقاد بشأن هذا الموضوع.

وقد اجتمع بالفعل المجلس اليوم في جلسة مغلقة وأصدر بيانا طالب فيه الحكومة الإريترية بالتراجع عن قرارها.

وقال دوجاريك "إن الأمين العام يؤكد بشدة على ضرورة التوصل إلى اتفاق سلام شامل وذلك بتطبيق اتفاقيات الجزائر وقرار لجنة ترسيم الحدود بين إريتريا وإثيوبيا وعن طريق المفاوضات السياسية".

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.