برنامج الأغذية العالمي يحذر من نقص التمويل لتقديم المساعدات الغذائية في موزمبيق

برنامج الأغذية العالمي يحذر من نقص التمويل لتقديم المساعدات الغذائية في موزمبيق

حذر برنامج الأغذية العالمي اليوم من أن مئات الآلاف من الأشخاص في موزمبيق سيعانون من الجوع إذا لم يقدم المجتمع الدولي المساعدات المالية اللازمة.

وقال المدير الإقليمي للبرنامج لأفريقيا الجنوبية، مايك ساكت، "نحن بحاجة ماسة إلى 19 مليون دولار لضمان استمرار تقديم المساعدات الغذائية لنحو 430.000 شخص في موزمبيق"، مشيرا إلى أن البرنامج تمكن من الوصول إلى نحو ثلث ذلك العدد فقط.

وقال ساكت "إن جنوب البلاد هي الأكثر تضررا من نقص الأغذية كما أن مرض نقص المناعة المكتسب/الإيدز يزيد من معاناة الكثير من الأشخاص هناك".

ويحتاج البرنامج إلى 191 مليون دولار لتقديم الغذاء إلى نحو 8.5 مليون شخص في ليسوتو ومالاوي وموزمبيق وسوازيلاند وزيمبابوي وزامبيا.

ويعتبر الوضع في أفريقيا الجنوبية في غاية الخطورة الأمر الذي دفع بالأمين العام للأمم المتحدة، كوفي عنان، بالكتابة إلى رؤساء 27 دولة والاتحاد الأوروبي وبنك التنمية الأفريقي، لقرع جرس الإنذار وتقديم المساعدة العاجلة لتجنب الكارثة.