برنامج الأمم المتحدة للبيئة يطلق مشروعا لمساعدة النيجر ونيجيريا على مكافحة الجفاف وغزو الجراد

26 آب/أغسطس 2005

أعلن برنامج الأمم المتحدة للبيئة اليوم عن بدء مشروع بملايين الدولارات لمساعدة النيجر ونيجيريا لمكافحة الجفاف وغزو الحشرات وإعادة تأهيل الغابات والتربة والمياه.

ويأتي المشروع الذي تبلغ تكلفته 14.5 مليون دولار بالتعاون بين برنامج الأمم المتحدة للبيئة ومرفق البيئة العالمي ويهدف لتعزيز إدارة الموارد الطبيعية والأطر القانونية والمؤسسية وتعزيز التعاون بين الدولتين للحد من الفقر وزيادة إنتاج الغذاء وتحسين النظم الإيكولوجية.

وكانت الدول المانحة قد أنشأت المرفق العالمي للبيئة بميزانية تبلغ عدة مليارات من الدولارات عام 1991 للقيام بمشاريع يشرف عليها برنامج الأمم المتحدة للبيئة وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي والبنك الدولي.

وقال المدير التنفيذي للمرفق، لين غوود، "إن الصور المأساوية للجوعى والمرضى في النيجر أصابتنا بالصدمة، فعلى المدى القصير يحتاج هؤلاء الأشخاص إلى الطعام والعلاج أما على المدى الطويل فهم يحتاجون لخطط تساعدهم على الحد من الضغوط التي تعاني منها المواد الطبيعية وذلك عبر تحسين إدارة الأراضي الزراعية ونظم المياه".

وأضاف غوود قائلا "إن تقديم المساعدة في هذه المجالات سيعزز من إمكانية تحقيق هذه المجتمعات للأهداف الإنمائية للألفية فيما يتعلق بتحسين موارد المياه والخدمات الصحية وتمكين النساء والحد من وفيات الأطفال".

من ناحيته قال كلاوس توبفر، المدير التنفيذي لبرنامج الأمم المتحدة للبيئة، "إن زعماء العالم سيلتقون في قمة الأمم المتحدة الشهر القادم لمراجعة تطبيق الأهداف الإنمائية للألفية وآمل أن ينظر هؤلاء القادة بعين الاعتبار إلى البيئة باعتبارها "رأسمال طبيعي" للتغلب على الفقر وتحقيق التنمية وليست مجرد ترف".

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.