منظور عالمي قصص إنسانية

برنامج الأغذية العالمي يخزن الغذاء في غزة للفلسطينيين

برنامج الأغذية العالمي يخزن الغذاء في غزة للفلسطينيين

أعلن برنامج الأغذية العالمي للأمم المتحدة اليوم أنه قام بتخزين مواد غذائية في غزة لدعم عشرات الآلاف من الفلسطينيين الفقراء قبل فض الارتباط الإسرائيلي الذي بدأ أمس الاثنين.

وفى ظل توقع مواجهة عراقيل في نقل الغذاء، قام برنامج الأغذية في الأراضي الفلسطينية المحتلة بتخزين أكثر من 5.000 طن من الغذاء في 21 مخزنا في قطاع غزة.

وينتظر أن تكفي هذه الكمية الاحتياجات الغذائية لنحو 156.000 فلسطيني من المستفيدين من حصص البرنامج حتى نهاية تشرين أول/أكتوبر من هذا العام، بالإضافة إلى ذلك قام البرنامج بتزويد جميع المستفيدين في القطاع المكتظ بالسكان بحصص غذائية تكفيهم لمدة شهرين.

وقال أرنولد فيركن، ممثل برنامج الأغذية العالمي في الأراضي الفلسطينية المحتلة، "بالرغم من ازدياد الصعوبات اللوجستية مع تنفيذ خطة الانسحاب قام برنامج الأغذية العالمي، بالتعاون مع المنظمات غير الحكومية والسلطة الفلسطينية، بتأمين ما يكفي من الحصص الغذائية للفقراء الفلسطينيين في غزة".

وفي منطقة المواسي والتي تعتبر من أكثر المناطق المتضررة من الاحتلال الإسرائيلي، استلمت نحو 1340 عائلة المواد الغذائية الأساسية حتى نهاية شهر تشرين أول/أكتوبر.

وعلى مدار الأربع سنوات الماضية، كانت منطقة المواسي تحت الحصار الفعلي للإسرائيليين، والتقييد الكامل لحركة سكانها البالغ تعدادهم 7.000 فلسطيني.

وأضاف فيركن "قررنا اتخاذ هذه الإجراءات لأننا كنا متخوفين من عدم قدرتنا على الوصول إلى الناس الذين نساعدهم في غزة أثناء وبعد فض الارتباط الإسرائيلي، لأسباب ترجع إلى حظر التجول، وإغلاق الطرق، واحتمال تقييد حركة عمال الإغاثة".