الأمين العام يعرب عن تفاؤله بإيجاد حل سياسي لمشكلة الصحراء الغربية

8 آب/أغسطس 2005

جاء في تقرير صادر اليوم عن الوضع في الصحراء الغربية أن الأمين العام للأمم المتحدة، كوفي عنان، ما زال يأمل في أن يتمكن أطراف النزاع في الصحراء الغربية من الخروج من الجمود الحالي الذي يكتنف عملية السلام حتى تستطيع بعثة الأمم المتحدة هناك من إجراء استفتاء يساعد الأطراف على حل المشكلة.

وطالب عنان في التقرير من مجلس الأمن أن يمدد ولاية بعثة الأمم المتحدة في الصحراء الغربية (مينورسو) كما طالب دول المنطقة بالتعاون مع الأمم المتحدة لإنهاء الجمود الحالي والاتجاه نحو حل سياسي مقبول لدى الطرفين.

وأشار عنان في التقرير الذي رفعه إلى مجلس الأمن إلى أن الهدف الرامي إلى تمكين شعب الصحراء الغربية من ممارسة حقه في تقرير المصير لا يزال بعيدا ولا يوجد اتفاق حول ما يمكن عمله لتجاوز العقبات الحالية في خطة السلام التي اقترحها عام 2003 مبعوث الأمين العام جيمس بيكر.

وقد تضمنت تلك الخطة فترة انتقالية يحدث فيها تقسيم للمسؤوليات بين المغرب وجبهة البوليساريو قبل إجراء استفتاء لتقرير المصير.

وأعرب عنان استعداده مواصلة تقديم المساعدة للأطراف لحين التوصل إلى حل ينهي الجمود الحالي.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.