إيران تستأنف نشاطها النووي في مصنع لتحويل اليورانيوم في أصفهان

8 آب/أغسطس 2005

أكدت الوكالة الدولية للطاقة الذرية اليوم أن إيران استأنفت نشاطها النووي في مصنع لتحويل اليورانيوم بأصفهان بعد قيام الوكالة بتركيب معدات المراقبة في المصنع.

وكانت إيران قد علقت عمليات تخصيب اليورانيوم العام الماضي طواعية بعد مفاوضات مع بريطانيا وفرنسا وألمانيا تعبيرا عن حسن نواياها وأن برنامجها سلمي ولغرض توليد الطاقة.

وعادت إيران وأعلنت الأسبوع الماضي أنها ستعاود نشاطها النووي في منشأة بأصفهان لتحويل اليورانيوم وزاولت نشاطها اليوم.

وقال المدير العام للوكالة، محمد البرادعي، "إن إيران استأنفت نشاطها النووي اليوم بعد قيام الوكالة بتركيب كاميرات لمراقبة المنشأة إلا أن ذلك تم قبل اختبار عمل الكاميرات التي تحتاج إلى 24 ساعة للتأكد من عملها".

وتعتبر الكاميرات والأختام التي وضعتها الوكالة في المنشأة من تدابير السلامة المنصوص عليها في اتفاقية حظر الانتشار النووي والتي تهدف لضمان عدم استخدام المواد والمعدات في صناعة الأسلحة النووية.

وقد دعت بريطانيا وفرنسا وألمانيا إلى اجتماع طارئ للوكالة غدا الثلاثاء لمناقشة الأمر.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.