مفوضية شؤون اللاجئين تؤكد ازدياد عودة اللاجئين الكونغوليين من تنزانيا

مفوضية شؤون اللاجئين تؤكد ازدياد عودة اللاجئين الكونغوليين من تنزانيا

أعلنت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين اليوم أنها تنوي المساعدة في إعادة اللاجئين الكونغوليين الذين يودون العودة إلى ديارهم من تنزانيا نظرا لحجم العودة الطوعية لهؤلاء اللاجئين.

ويقوم اللاجئون حاليا بدفع مبالغ مالية لأصحاب المراكب التي عادة ما تكون مزدحمة وغير آمنة وتستغرق الرحلة 15 ساعة من تنزانيا عبر بحيرة تنجانيقا لتصل إلى سواحل الكونغولي.

ولا تشجع المفوضية عودة هؤلاء اللاجئين إلا أنها ستساعد الذين يصممون على العودة.

وقال المتحدث باسم المفوضية، رود ردموند، "إن عودة عدد كبير من اللاجئين في الأيام الأخيرة وفي ظروف حرجة يعتبر تعبيرا عن الإيمان بالسلام في منطقة اتسمت بعدم الاستقرار وأيضا نتيجة قطع المساعدات في مخيمات اللاجئين".

وقد ازداد عدد اللاجئين بعد نهاية العام الدراسي من مخيمات غرب تنزانيا حيث رجع 200 شخص خلال اليومين الماضيين، هذا وقد فر نحو 153.000 كنغولي من تنزانيا منذ اندلاع القتال في جنوب كيفو عام 1996.

وقال ردموند "إن هذه العودة قد دفعت المفوضية على تسهيل العودة لهؤلاء اللاجئين وعلينا أن ننظر في الظروف السائدة في شرق جمهورية الكونغو الديمقراطية ولن نشجع اللاجئين على العودة ولكنا سنسهلها عليهم".