الأمم المتحدة توقف عمليات إزالة الألغام في جنوب أفغانستان إثر هجوم وقع أمس

الأمم المتحدة توقف عمليات إزالة الألغام في جنوب أفغانستان إثر هجوم وقع أمس

أعلنت الأمم المتحدة اليوم تعليقها عمليات إزالة الألغام بصفة مؤقتة في جنوب أفغانستان بعد مقتل اثنين من العاملين في إزالة الألغام وجرح 5 آخرين إثر انفجار قنبلة بالقرب من مكان عملهم.

وحسب بعثة الأمم المتحدة للمساعدة في أفغانستان (أوناما) فإن الهجوم أدى إلى وقف جميع الأعمال في طريق قندهار-هيرات وغيرها من الطرق الفرعية.

وقالت أوناما إن هذا هو الهجوم الثالث على المختصين في إزالة الألغام خلال أسبوعين الأمر الذي أدى إلى مقتل 5 أشخاص. وأعلنت أوناما أن عمليات إزالة الألغام لن تستأنف إلا بعد تقييم الوضع الأمني.

وقال دان كيلي، المسؤول بمركز الأمم المتحدة لإزالة الألغام من أفغانستان "نحن ندين هذه الإعتداءات التي تستهدف المتخصصين في إزالة الألغام ونطالب السلطات الأفغانية بتقديم الجناة إلى العدالة".

وأضاف أن هؤلاء الرجال الشجعان يضحون بحياتهم كل يوم في حقول الألغام من أجل تحسين الحياة لغيرهم. إنهم لا يستحقون أن يعتدى عليهم بهذا الشكل.

وتقتل الألغام في أفغانستان مئات الأشخاص سنويا حيث قامت الدولة بإنشاء برنامج لإزالة الألغام وهو أكبر برنامج من نوعه في العالم وقد تمت إزالة الألغام من أكثر من 100 مليون متر مربع من الأراضي المزروعة بالألغام والذخائر غير المتفجرة خلال 12 شهرا.