الأمم المتحدة تحتفل بيوم أفريقيا

25 آيار/مايو 2005

في إطار الاحتفال بيوم أفريقيا الثاني والأربعين، ثمن الأمين العام للأمم المتحدة، كوفي عنان، الدور الذي يضطلع به الاتحاد الأفريقي في تعزيز مؤسسات الوقاية من الحروب وفض النزاعات في القارة الأفريقية.

جاء ذلك في بيان أصدره الأمين العام بمناسبة يوم أفريقيا الذي يصادف اليوم ويهدف أساسا إلى تسليط الأضواء على القارة ومشاكلها المتعددة.

وقال الأمين العام إن القارة ما زالت تعاني من النزاعات الداخلية كما هو الحال في دارفور، وتعاني من الفقر المدقع وانتشار الأمراض الفتاكة كوباء نقص المناعة البشرية المكتسب/ الإيدز، الذي يدمر مكتسبات مراحل التنمية.

وقال إن قمة الستين التي ستنعقد في أيلول/ سبتمبر القادم ستكون فرصة لتعزيز التضامن الدولي مع القارة.

وقال عنان إن القمة ستكون أساسية بالنسبة لأفريقيا حيث ستقوم الأمم المتحدة بمراجعة الأهداف الإنمائية للألفية التي تهدف لإزالة الكثير من العلل الاجتماعية والاقتصادية خصوصا في أفريقيا بحلول عام 2015.

أما رئيس الجمعية العامة، جان بينغ فقد قال "إنه على الرغم من النزاعات الموجودة في القارة فإن القارة ستبرز من الناحية الاقتصادية قريبا حيث ستمثل سوقا يبلغ حجمه مليار مستهلك أي بحجم سوق الصين تقريبا".

كما أشار بينغ إلى مبادرة الشراكة الجديدة لتنمية أفريقيا (نيباد) قائلا إن تلك الشراكة ستدفع إلى دمج الاقتصاد الأفريقي مع النظام العالمي عبر السياسية الاقتصادية السليمة والحكم الرشيد مؤكدا أن الفرص متاحة أمام القارة.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.