عنان يرحب بالمبادرة الأوروبية لزيادة مساعدتهم التنموية

عنان يرحب بالمبادرة الأوروبية لزيادة مساعدتهم التنموية

رحب الأمين العام للأمم المتحدة، كوفي عنان، بالدعم القوي الذي عبر عنه الاتحاد الأوروبي لجهوده لتسريع التقدم نحو تحقيق أهداف الألفية الجديدة.

وعبر عن تأثره العميق بشكل خاص بالمشروع الذي تقدمت به المفوضية الأوروبية والقاضي بوضع أهداف طموحة لتقديم مساعدات رسمية للتنمية.

وأشار عنان إلى أن هذه الأهداف تتساوى مع التوصيات التي قدمها للقمة الدولية المقررة في شهر أيلول/ سبتمبر.

واعتبر عنان أن الأهداف التي تضمنها مشروع المفوضية الأوروبية ليس من شأنه فقط إيجاد ما يصل لعشرين مليار يورو مع حلول عام 2010 لدعم جهود التنمية بل وأيضا سيجعل دول الاتحاد الأوروبي أقرب من حصتها من المساعدات الرسمية للتنمية وهي 0.7% من الناتج القومي الإجمالي لهذه الدول بحلول عام 2015.