مبعوث الأمم المتحدة ينهي جولته في الشرق الأوسط مع تأكيد على انسحاب سوري كامل من لبنان

مبعوث الأمم المتحدة ينهي جولته في الشرق الأوسط مع تأكيد على انسحاب سوري كامل من لبنان

أنهى مبعوث الأمم المتحدة المعني بتنفيذ القرار رقم 1559، تيري رود لارسن، جولة في الشرق الأوسط أخذته إلى الأردن ومصر وسوريا ولبنان، وسط تأكيدات سورية بالانسحاب الكامل من لبنان بحلول الثلاثين من الشهر الجاري.

وينص القرار رقم 1559 على انسحاب القوات الأجنبية من لبنان وتفكيك المليشيات وبسط سلطة الدولة على جميع الأراضي اللبنانية.

وقال لارسن في ختام زيارته "إن جميع لقاءاته كانت في إطار من التعاون وسادت روح الحوار جميع المحادثات منذ بداية المهمة".

وشدد لارسن خلال مؤتمر صحفي عقده في بيروت اليوم الأربعاء على الانسحاب السوري الكامل من لبنان وضرورة إجراء الانتخابات البرلمانية.

وأكد لارسن للسلطات اللبنانية ضرورة إجراء انتخابات حرة ونزيهة في موعدها المحدد مضيفا أن الأمين العام يعتقد أن هذه الانتخابات ستكون عاملا أساسيا لحفظ الاستقرار في البلاد.

وقال لارسن إنه سيبلغ الأمين العام بنتائج مهمته في إطار تحضير تقريره لمجلس الأمن ومن المتوقع أن يصدر تقرير حول تنفيذ القرار 1559 في 15 نيسان/أبريل الجاري.

وأضاف أنه سيواصل محادثاته لضمان تطبيق جميع بنود القرار.