مبعوث الأمم المتحدة تيري رود لارسن يلتقي الرئيس المصري حسني مبارك

مبعوث الأمم المتحدة تيري رود لارسن يلتقي الرئيس المصري حسني مبارك

التقى الممثل الخاص للأمين العام المعني بتطبيق القرار 1559، تيري رود لارسن، بالرئيس المصري حسني مبارك اليوم بالقاهرة وناقش معه طبيعة المهمة الموكولة إليه قبل التوجه إلى سوريا ولبنان.

كما ناقش لارسن مع مبارك الانتخابات البرلمانية اللبنانية القادمة وسبل استقرار المنطقة، وقال لارسن إنه يتفق مع الرئيس مبارك في جميع القضايا التي ناقشاها وإنه سيبقى على اتصال دائم معه لإطلاعه على التطورات.

ومن ثم سيتوجه لارسن إلى الأردن لعقد مباحثات مماثلة مع المسؤولين هناك.

هذا ويقضي القرار 1559 بانسحاب جميع القوات الأجنبية من الأراضي اللبنانية وتفكيك المليشيات وبسط سلطة الدولة على جميع أنحاء البلاد.

وقد اقترح الرئيس السوري بشار الأسد انسحابا مرحليا من لبنان دون تحديد جدول زمني بذلك إلا أن الأمين العام قال إن "الإنسحاب الكامل" هو القضية الأساسية.

وأضاف عنان أنه يأمل في أن يتمكن مبعوثه الخاص بعد لقاء الرئيسين اللبناني والسوري العودة بجدول زمني محدد بالإنسحاب.