الأمم المتحدة والدول المانحة تطالب بتنسيق الجهود للقضاء على مرض الإيدز

الأمم المتحدة والدول المانحة تطالب بتنسيق الجهود للقضاء على مرض الإيدز

شعار الإيدز
انضم برنامج الأمم المتحدة المشترك لمكافحة فيروس/مرض الإيدز إلى فرنسا وبريطانيا والولايات المتحدة للمطالبة بتنسيق الجهود الدولية لتوفير برامج علاجية فعالة في الدول النامية.

وقال مدير البرنامج، بيتر بايوت، "إن المجتمع الدولي يجب أن يعمل بسرعة للاستجابة لمرض الإيدز، الأمر الذي يعني تنسيق الجهود بين الدول المانحة وتعبئة موارد جديدة وضمان إنفاق الأموال المخصصة لبرامج مكافحة المرض على الأرض".

وجاءت هذه التصريحات في اجتماع عقد اليوم في لندن وحضره نحو 93 شخصا من وزراء وخبراء حكوميين وأشخاص مصابين بالمرض من فرنسا والولايات المتحدة وبريطانيا وبعض الدول النامية بالإضافة إلى ممثلين من المنظمات المختلفة.

وقد ركز الاجتماع على تنسيق مسؤوليات الدول المانحة والمؤسسات المتعددة المهام والدول النامية لتنفيذ برامج فعالة لمكافحة المرض كما ناقش المجتمعون حجم الأموال المطلوبة لمواجهة المرض عالميا.