المنظمة العالمية للملكية الفكرية تبدأ تدريس مواد متعلقة بالملكية الفكرية ابتداء من الأسبوع القادم

المنظمة العالمية للملكية الفكرية تبدأ تدريس مواد متعلقة بالملكية الفكرية ابتداء من الأسبوع القادم

مع تنامي النزاعات حول حقوق الاختراعات والاكتشافات والمعارف التقليدية والتي تؤدي في أحيان كثيرة إلى دعاوى قضائية مكلفة، قررت المنظمة العالمية للملكية الفكرية إعطاء دروس على شبكة الانترنت ابتداء من الأسبوع القادم.

ويشمل المقرر دورة تعريفية بالملكية الفكرية بسبع لغات يقوم بتدريسها نحو 80 مدرسا

معفية من الرسوم.

وتتضمن الدورة التعريفية حقوق الطبع والاختراع والعلامات التجارية والتصميم الصناعي والمنافسة غير الشريفة ونظم التسجيل العالمية.

وقد شارك في هذه الدورات أكثر من 38.000 شخص من 180 دولة منذ البدء فيها عام 1998.

كما ستبدأ المنظمة في بدء دورات عن الملكية الفكرية الخاصة بالمعرفة التقليدية والتكنولوجيا البيولوجية والحماية الدولية للنباتات المتنوعة.

ومن ناحية أخرى تلقى مركز الوساطة والتحكيم التابع للمنظمة نحو 1.179 شكوى عن استغلال العلامات التجارية وتسجيلها بأسماء أخرى. وقد أتت الشكاوى من الدول النامية والدول الصناعية على حد سواء.

وقال نائب مدير المنظمة، فرانسيس غوري، إن من بين الذين استخدموا خدمات المنظمة مادونا وجوليا روبرتس وباميلا أندرسون ومايكل كريشتون.