مئات من الأشخاص الفارين من القتال يلجأون إلى قوات الأمم المتحدة لحفظ السلام في جمهورية الكونغو الديمقراطية

31 كانون الثاني/يناير 2005

فر نحو 2.500 شخص من قرية بإقليم إيتوري شرق جمهورية الكونغو الديمقراطية بعد مهاجمة المليشيات المسلحة لها وتجمعوا بالقرب من مقر قوات الأمم المتحدة لحفظ السلام.

وقالت بعثة الأمم المتحدة في جمهورية الكونغو الديمقراطية (مونوك) إن بعض القوات ذهبت إلى قرية (تشي) التي تبعد 60 كيلومترا من بونيا بإقليم إيتوري بعد ورود الأنباء التي تفيد بحرق القرية على أيدي المليشيات وفرار الأهالي منها.

كما قامت مونوك بإرسال فريق من الأطباء لأن معظم الأهالي تعرضوا لجروح بالسهام والسكاكين والمناجل كما تقوم المنظمات غير الحكومية بتوزيع المياه والأغطية والملابس.

وأكدت مونوك أنها ستطالب الحكومة الانتقالية والمليشيات في إيتوري بإيجاد حل للمشكلة التي اندلعت في القرية مهما كان سببها.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.