المفوضة السامية لحقوق الإنسان تحث الحكومة النيبالية والماويين على احترام حقوق الإنسان

24 كانون الثاني/يناير 2005

حثت اليوم المفوضة السامية لحقوق الإنسان، لويس آربور، حكومة نيبال والإنفصاليين الماويين على العمل لمواجهة انتهاكات حقوق الإنسان الجسيمة بالبلاد.

وفي بداية زيارتها للبلاد التي تستغرق ثلاثة أيام، شاركت آربور في مؤتمر للسلام وحقوق الإنسان نظمته اللجنة النيبالية الوطنية لحقوق الإنسان.

كما ستلتقي آربور خلال زيارتها بمسؤولين حكوميين وبممثلين عن الجهاز القضائي والمؤسسة العسكرية بالإضافة إلى ممثلين عن المنظمات غير الحكومية ومدافعين عن حقوق الإنسان وصحفيين.

ومن المقرر أن تشارك المفوضة السامية يوم الأربعاء في إطلاق تقرير عن وضع الأطفال في نيبال تصدره منظمة "ووتش لست" وهي منظمة غير حكومية مقرها نيويورك.

وكانت المجموعة العاملة المعنية بحالات الاختفاء القسري والتابعة للجنة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان، قد طالبت الحكومة النيبالية باتخاذ التدابير الرامية إلى منع الحبس الإنفرادي وحماية حقوق المدافعين عن حقوق الإنسان، كما طالبت الماويين باحترام حقوق الإنسان.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.