مجلس الأمن يأمل أن "يسود ضبط النفس" أثناء الإنتخابات الفلسطينية القادمة

5 كانون الثاني/يناير 2005

أعرب مجلس الأمن عن أمله في أن "يسود ضبط النفس" بين الأطراف في الشرق الأوسط حتى يمكن إجراء الإنتخابات الفلسطينية في مناخ حر ونزيه وشامل.

جاء ذلك في بيان تلاه رئيس مجلس الأمن للشهر الحالي، الممثل الدائم للأرجنتين لدى الأمم المتحدة، سيزار مايورال.

وكان الأمين العام للأمم المتحدة، كوفي عنان، قد طالب بالأمس طرفي الصراع "بالإلتزام بواجباتهما بموجب القانون الدولي وبالتحديد ضمان حماية المدنيين".

ومن المتوقع أن يقوم فريق الأمم المتحدة الذي يقوم بالمساعدة في إجراء الإنتخابات بنشر نحو 700 مراقب يوم الإنتخابات الأحد القادم.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.