الأمين العام يحث زعماء الاتحاد الأوروبي على الاستعداد لاتخاذ ما يلزم من إجراءات لتطبيق توصيات فريق الخبراء المعني بتطوير الأمم المتحدة

الأمين العام يحث زعماء الاتحاد الأوروبي على الاستعداد لاتخاذ ما يلزم من إجراءات لتطبيق توصيات فريق الخبراء المعني بتطوير الأمم المتحدة

أشاد الأمين العام للأمم المتحدة، كوفي عنان، بتاريخ طويل من التعاون الإيجابي بين الأمم المتحدة ودول الاتحاد الأوروبي.

جاء ذلك في الكلمة التي ألقاها اليوم أمام قمة المجلس الأوروبي المنعقدة حاليا في بروكسل.

وأضاف عنان أن هذه الشراكة تمنحه أملا في أن تساعد دول الاتحاد الأوروبي المنظمة الدولية على المضي قدما في مواجهة تحديات القرن الحادي والعشرين.

وناشد الأمين العام قادة الاتحاد الأوروبي أن يجيئوا إلى الدورة القادمة للجمعية العامة برأي موحد فيما يتعلق بآليات تطبيق توصيات فريق الخبراء المعني بتطوير وإصلاح الأمم المتحدة.

من جانبه، قال يان بالكينيدي، رئيس المجلس الأوروبي، إن الأمين العام يجب أن يكون على ثقة من أن الاتحاد شريك له شخصيا، وللأمم المتحدة في مواجهة هذه التحديات.

هذا وقد عقد الأمين العام سلسلة من اللقاءات الثنائية على هامش مشاركته في القمة الأوروبية، حيث التقى اليوم بكل من توني بلير رئيس الوزراء البريطاني، وخافيير سولانا، المفوض الأعلى للاتحاد الأوروبي للسياسة الخارجية والأمن، وغاي فيروفستادت رئيس الوزراء البلجيكي.

وكان الأمين العام قد التقى أمس في واشنطن قبل رحيله إلى بروكسل مستشارة الأمن القومي، كوندوليزا رايس.

وقال المتحدث باسم الأمم المتحدة " لقد عقد الإثنان محادثات إيجابية وبناءة حول عدد من المواضيع بما في ذلك العراق والسودان وليبريا وهايتي وأفغانستان وعملية السلام في الشرق الأوسط خصوصا الإنتخابات الفلسطينية القادمة".