المفوضة السامية لحقوق الإنسان تعرب عن قلقها بسبب سوء أوضاع المدنيين في الفلوجة

16 تشرين الثاني/نوفمبر 2004

أعربت المفوضة السامية لحقوق الإنسان، لويز آربور، عن قلقها العميق بسبب سوء أوضاع المدنيين المحاصرين بين نيران القتال الدائر حاليا في الفلوجة وناشدت كافة الأطراف لحمايتهم.

وقالت آربور إنها قد تلقت عدة تقارير تتحدث عن انتهاك قواعد الحروب التي وضعت لحماية المدنيين.

وأضافت أنه يجب التحقيق في كل الإعتداءات التى تتنافى مع القانون الإنساني الدولي وحقوق الإنسان وبالذات هؤلاء الذين يستهدفون المدنيين ويهاجمونهم بشكل وحشي ويقتلون الجرحى، يجب أن يتم تقديم هؤلاء للعدالة.

كما أعربت المفوضة السامية عن قلقها بسبب تعذر توصيل المساعدات الإنسانية إلى المدنيين المحاصرين في المدينة، وطالبت جميع الأطراف بإتخاذ كافة الإجراءات التي توفر الحماية لهم.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.