الأمم المتحدة تقول إن الحوادث الأمنية في دارفور قد أدت إلى تراجع المساعدات الإنسانية

1 تشرين الثاني/نوفمبر 2004

أعلنت بعثة الأمم المتحدة المتقدمة في السودان (أوناميس) اليوم أن العديد من المنظمات الإنسانية قد قلصت من عمليات مساعداتها الإنسانية في دارفور ورحلت عددا من موظفيها بسبب الحوادث الأمنية في ولايات دارفور الثلاث.

كما أعلنت أوناميس بأن موسم الحصاد في الولايات الجنوبية قد تحسن هذا العام نظرا لموسم الأمطار الوفير الأمر الذي سيؤدي إلى تحسين الأمن الغذائي لمدة 3 أشهر في تلك المناطق.

من ناحية أخرى وصل يان برونك، الممثل الخاص للأمين العام في السودان، إلى نيويورك لتقديم تقريره الشهري إلى الأمين العام، ومن المتوقع أن يحيط برونك مجلس الأمن بمجريات الوضع في السودان يوم الخميس القادم.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.