تمديد ولاية الأمم المتحدة في الصحراء الغربية لغاية نيسان/أبريل 2005

28 تشرين الأول/أكتوبر 2004

اعتمد مجلس الأمن اليوم قرارا بالإجماع لتمديد ولاية بعثة الأمم المتحدة للإستفتاء في الصحراء الغربية (مينورسو) لغاية 30 نيسان/أبريل 2005.

ويأتي قرار المجلس بعد التقرير الذي رفعه الأمين العام للأمم المتحدة، كوفي عنان، الأسبوع الماضي للمجلس والذي أكد فيه أن الطرفين لم يحققا أي تقدم بخصوص التوصل إلى حل سياسي بناء على خطة السلام التي قدمها مبعوث الأمين العام السابق جيمس بيكر العام الماضي.

وفي تقريره منح الأمين العام المجلس خيارين: الإبقاء على عدد البعثة كما هو، والبالغ 203 أشخاص، أو سحب نحو 37 موظفا فقط حتى تتمكن مينورسو من القيام بمهامها دون انقطاع.

وقد طلب المجلس من الأمين العام تقديم تقرير مؤقت في غضون 3 أشهر من اتخاذ القرار عن تطور الحالة وعن حجم البعثة مع تضمينه المزيد من التفاصيل فيما يتعلق بإمكانية تخفيض عدد موظفي البعثة.

تم نشر مينورسو في الصحراء الغربية منذ أيلول/سبتمبر 1991 للتحضير للإستفتاء ومراقبة اتفاق وقف إطلاق النار بين المغرب وجبهة البوليساريو.

ومنذ ذلك الوقت اقتصرت أعمال البعثة على مراقبة وقف إطلاق النار والقيام ببعض المهام الإنسانية.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.