مجلس الأمن يمدد ولاية بعثة الأمم المتحدة في إثيوبيا وإريتريا

14 أيلول/سبتمبر 2004

بسبب الجمود الذي يسود عملية السلام بين إثيوبيا وإريتربا، قرر مجلس الأمن تمديد ولاية بعثة الأمم المتحدة في إثيوبيا وإريتريا (أونمي) لمدة 6 أشهر إضافية.

واعتمد المجلس القرار بالإجماع لتمديد ولاية أونمي لغاية 15 آذار/مارس 2005، كما أجاز المجلس بعض التعديلات التي أوصى بها الأمين العام في تقريره الأخير، ومن بينها وضع جدول زمني لإنقاص عدد القوات المشاركة في بعثة أونمي.

وأشار المجلس إلى بعض التطورات الإيجابية بين البلدين، اللذين وقعا اتفاقية سلام بينهما عام 2000 بعد عامين من الحرب، إلا أن المجلس أكد على ضرورة قيام الطرفين بتطبيق اتفاقية الجزائر وقرار لجنة ترسيم الحدود.

وطالب المجلس الطرفين بإبداء روح القيادة السياسية لتطبيع العلاقات بينهما وتبني تدابير تزيد من بناء الثقة بين البلدين.

كما حث المجلس إثيوبيا على قبول قرار لجنة ترسيم الحدود واتخاذ الخطوات اللازمة لتمكين اللجنة من مواصلة عملها.

كما طالب المجلس إريتريا بالدخول في حوار وتعاون مع ممثل الأمين العام الخاص للبلدين، لويد أكسورثي، ودعم جهوده من أجل تطبيق اتفاقية الجزائر وقرار لجنة ترسيم الحدود وتطبيع العلاقات بين البلدين.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.