عنان قلق من القتال الدائر في العراق ويطالب بوقف إطلاق النار

عنان قلق من القتال الدائر في العراق ويطالب بوقف إطلاق النار

الأمين العام
طالب الأمين العام للأمم المتحدة، كوفي عنان، بإنهاء القتال الدائر في العراق، وتعهد عنان ببذل المنظمة لكل الجهود اللازمة للتوصل إلى ذلك.

وأعرب عنان في بيان صادر عن المتحدث باسم الأمم المتحدة، عن قلقه الشديد إزاء العنف الذي يقع في العراق وخصوصا في مدينة النجف الأشرف.

وقال المتحدث، فريد إيكهارد، "إن الأمين العام قلق من حجم الخسائر البشرية وأعداد الجرحى بما في ذلك المدنيين".

وجاء في البيان أن اللجوء للقوة يجب أن يكون الحل الأخير ويجب بذل جميع الجهود، حتى في هذا الوقت المتأخر، حتى يتم التوصل إلى حل سلمي ووقف لإطلاق النار.

وأضاف البيان أن الأمين العام يرى أن الخطوات التي تقوم بها العراق بمساعدة الأمم المتحدة في الترتيب لعقد مؤتمر وطني في منتصف الشهر الجاري، خطوة مهمة في في اتجاه تحقيق عملية انتقالية سياسية آمنة وذلك بالترويج لحوار شامل ومصالحة وطنية.

كما وصف البيان عرض رئيس الوزراء العراقي، إياد علاوي، بالعفو المؤقت والعمل على إشراك جميع الأطراف في العملية السياسية، "خطوة في الاتجاه الصحيح".