عنان يقول إن الإنسحاب المزمع من غزة يمكن أن يساهم في دفع عملية السلام في الشرق الأوسط

عنان يقول إن الإنسحاب المزمع من غزة يمكن أن يساهم في دفع عملية السلام في الشرق الأوسط

قال الأمين العام للأمم المتحدة، كوفي عنان، إن الإنسحاب الإسرائيلي المزمع من غزة يمكن أن يؤدي إلى استقرار المنطقة.

وأضاف عنان، الذي كان يتحدث في مؤتمر صحفي عقد بالمقر الدائم بنيويورك اليوم، أنه إذا ما تم الإنسحاب في سياق خارطة الطريق وتبعته خطوات مماثلة في الضفة الغربية، فإن ذلك يمكن أن يساهم في تحريك عملية السلام.

وقال عنان "إن المجتمع الدولي يجب أن يعمل مع الطرفين للمساعدة في عملية الإنسحاب من أجل تجنب الفوضى التي يمكن أن تنجم عنه".

وردا على سؤال ما إذا كان بإمكانه تقديم الحماية للفلسطينيين كما سيفعل في السودان، قال عنان "إن الوضع في الأراضي الفلسطينية يختلف عن الوضع في دارفور ولا يجب مقارنة المشكلة في دارفور مع الصراع الفلسطيني الإسرائيلي المزمن. كما أننا كلجنة رباعية نعمل كفريق ونحن في حاجة لإشراك كل الأطراف معنا لتحقيق ما نريد تحقيقه".

وقال عنان "أعرف أن هناك حاجة لإجراء فوري من قبل اللجنة الرباعية بهدف إيقاف هدم المنازل ولكن ذلك يحتاج إلى إجراءات وإمكانيات ومواجهات لا أعتقد، بصراحة شديدة، أن أحدا في المجتمع الدولي يرغب في خوضها".

وأضاف عنان قائلا إنه بصفته أمينا عاما للأمم المتحدة، لا يستطيع فعل شئ وإنه لا يملك قوات ولا يعقتد بأن هناك حكومة مستعدة لاتخاذ مثل هذه الإجراءات في الوقت الحالي.