برندرغاست يؤكد أمام مجلس الأمن على الحاجة الماسة للتوصل إلى حل لمشكلة الشرق الأوسط

برندرغاست يؤكد أمام مجلس الأمن على الحاجة الماسة للتوصل إلى حل لمشكلة الشرق الأوسط

media:entermedia_image:0f948a6e-d42e-4250-8ce3-6794505f594a
عقد مجلس الأمن صباح اليوم جلسة مفتوحة في إطار جلساته الدورية المخصصة لمناقشة الوضع في الشرق الأوسط، بما في ذلك القضية الفلسطينية.

استمع المجلس في بداية الجلسة إلى تقرير من كيران برندرغاست، وكيل الأمين العام للشؤون السياسية، الذي قال إن الأحداث التي وقعت الشهر الماضي أظهرت مرة أخرى مدى حاجة شعوب الشرق الأوسط إلى حل سياسي لصراعها المزمن.

وقال برندرغاست إن العمليات الإسرائيلية العسكرية في الأراضي الفلسطينية المحتلة لن توفر الأمن الذي تريده إسرائيل ولن يتحقق هذا الأمن إلا بوجود اتفاقية سلام شامل. وأضاف أن على الفلسطينيين العمل بموجب التزامتهم حسبما جاء في خارطة الطريق.

وأوضح برندرغاست أن العنف لن يؤدي إلى قيام دولة فلسطينية ولن يحقق لإسرائيل الوجود الآمن والمعترف به.

وفيما يتعلق بالانسحاب الإسرائيلي المزمع من غزة شدد برندرغاست على أن مشاركة المجتمع الدولي أمر حيوي لضمان إتمام هذا الانسحاب. وحث وكيل الأمين العام الطرفين ودول المنطقة والمجتمع الدولي على القيام بدورهم.