مقتل الرهينة الكوري المحتجز في العراق

مقتل الرهينة الكوري المحتجز في العراق

أفادت التقارير الواردة أن جماعة التوحيد والهجرة التي تحتجز الرهينة كيم صن إل قد نفذت تهديدها بقطع رأسه.

وكان الأمين العام للأمم المتحدة، كوفي عنان، قد طالب اليوم بإطلاق سراح الرهينة كيم صن إل، وهو مترجم من جمهورية كوريا يعمل مع شركة تجارية في العراق تم اختطافه الأسبوع الماضي.

وقال المتحدث باسم الأمم المتحدة، فريد إيكهارد، "إن الأمين العام يدين جميع عمليات الاختطاف التي لا يوجد أي مبرر لها والتي لن تؤدي إلا إلى تقويض عملية السلام والأمن في العراق".