الأمم المتحدة تقول إن نجاح الانتخابات العراقية يعتمد على النزاهة والتكتم

الأمم المتحدة تقول إن نجاح الانتخابات العراقية يعتمد على النزاهة والتكتم

media:entermedia_image:18a726e6-3332-4977-a55b-466bd370eeb2
قالت كارينا بيريللي، رئيسة مكتب الأمم المتحدة للمساعدة في الانتخابات، إن نجاح الانتخابات العراقية التي يفترض إجراؤها في أوائل العام القادم، يعتمد بالدرجة الأولى على النزاهة وضمان حرية التصويت وعدم التزوير.

وقالت بيريللي إن الانتخابات ستنجح طالما يثق العراقيون بسريتها وبنزاهة الهيئة الانتخابية وأنهم لن يتعرضوا لأي انتقام بسبب الإدلاء بأصواتهم.

وأضافت أنه تم الاتفاق على كيفية إجراء الانتخابات، وأن البلاد ستعامل على أنها محافظة واحدة لتجنب مشكلتين الأولى عدم التوازن في الأصوات المطلوبة للفوز بمقعد في البرلمان والثانية لتحديد وتسجيل المرشحين والناخبين في كل من كركوك والموصل اللتين سيتحدد وضعهما فيما بعد وضع الدستور.

وستقوم الهيئة الانتخابية المستقلة بالتأكد من لوائح المرشحين. وتضم كل لائحة أقل شئ 12 إسما وأقصى حد 275 إسما للفوز بمقاعد في الجمعية الوطينة التي تضم 275 مقعدا. كما يجب أن تحصل كل لائحة على الأقل على 500 صوت.

والشرط الوحيد الذي تشترطه الهيئة لكل حزب يرشح نفسه هو معرفة مصدر التمويل، وأي حزب له علاقة بالمليشيات أو لديه جناح عسكري سيستبعد من المنافسة.

أما بالنسبة للناخبين فأي شخص عراقي لديه حق التصويت حتى ولو فقد جنسيته إبان العهد السابق.