اليونيسف تبدأ حملة ضد شلل الأطفال والحصبة في دارفور بالسودان

اليونيسف تبدأ حملة ضد شلل الأطفال والحصبة في دارفور بالسودان

بدأ صندوق الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف) حملة تطعيم لحماية الأطفال من الشلل والحصبة في دارفور غرب السودان.

وستقدم اليونيسف الأمصال ومكملات فيتامين (أ) لأكثر من مليوني طفل في دارفور في محاولة لمنع الحصبة وهي أحد الأمراض القاتلة في الدول النامية.

كما ستقوم المنظمة بتوفير الأمصال لنحو 100.000 طفل يعيشون على الحدود في تشاد.

وقد بدأت اليونيسف الحملات الصحية للأطفال بعد الأحداث التي عصفت بدارفور والتي جعلتها من أسوأ الكوارث الإنسانية في العالم. فقد تم قتل جزء من السكان وتشريد الجزء الآخر وحرق القرى وسرقة الماشية في صراع بين الفصائل المسلحة والقوات الحكومية والمليشيات الموالية لها.

كما تحاول اليونيسف تحسين نوعية الغذاء والتعليم والمياه للأطفال الذين ما زالوا يعيشون في دارفور وقد تم بالفعل إنشاء 25 مركزا للتغذية لتوفير الطعام للأطفال الذين يعانون من سوء التغذية.

كما ستقوم المنظمة ببناء وتصليح 158 فصلا وتوفير المواد المدرسية لنحو 34.000 طالب.

ومن ناحية ثانية أعلنت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين اليوم عن وصول دفعة جديدة من اللاجئين إلى الحدود التشادية.

وتشير الإحصائيات إلى فرار نحو مليون شخص من ديارهم بينما فر إلى تشاد نحو 150.000 شخص.

وتقوم المفوضية حاليا بترحيل اللاجئين من المعسكرات على الحدود إلى معسكرات أكثر أمنا داخل الأراضي التشادية قبل حلول موسم الأمطار. وقد نجحت المفوضية في نقل نحو 81.000 شخص إلى داخل الأراضي التشادية حتى الآن.