عنان لا يزال قلقا من الموقف في دارفور بغرب السودان

27 آيار/مايو 2004
الأمين العام

قالت المتحدثة باسم الأمم المتحدة ، ماري أوكابي، إن الموقف الإنساني في دارفور بغرب السودان لا يزال مثيرا للقلق ولذا يهدف الأمين العام للأمم المتحدة، كوفي عنان، لمساندة الجهود الرامية إلى التوسط لإيجاد حل للنزاع الدائر في دارفور.

وقالت أوكابي "إن الأمين العام قد تلقى اتصالات كثيرة من أفراد ومجموعات ومنظمات من جميع أنحاء العالم" يطالبون بتقديم المساعدة الطارئة للمحتاجين في دارفور واتخاذ موقف لمنع الوضع من التدهور.

وأضافت أن "الأمين العام يشارك هؤلاء الأشخاص مخاوفهم ويود أن يخبرهم أنه يتابع الموقف عن كثب".

وقالت إن الأمين العام قام بمخاطبة الحكومة السودانية في أول أيام الأزمة للتوصل لحل سياسي ولكنه يأسف لأن جهوده لم تثمر في منع وقوع الكارثة الإنسانية والانتهاكات المريعة لحقوق الإنسان في دارفور.

وأضافت أوكابي أن الأمين العام يعلن استعداده لمساعدة الأطراف السودانية بالتنسيق مع الاتحاد الأفريقي وحكومة تشاد وغيرهم للتوصل لحل سياسي قريبا وقالت "إن الأمين العام سيرسل مبعوثا لتمثيله في المحادثات التي ستستأنف في العاصمة التشادية إنجمينا قريبا".

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.