مجلس الأمن يستمع إلى تقرير من وكيل الأمين العام للشؤون السياسية عن الأوضاع في الشرق الأوسط

مجلس الأمن يستمع إلى تقرير من وكيل الأمين العام للشؤون السياسية عن الأوضاع في الشرق الأوسط

كيران بريندرغاست
عقد مجلس الأمن جلسة مفتوحة صباح اليوم تحت بند الأوضاع في الشرق الأوسط بما فيها القضية الفلسطينية، حيث استمع إلى التقرير الدوري لكيران برندرغاست وكيل الأمين العام للشئون السياسية.

وقال برندرغاست إن العنف في الشرق الأوسط قد شهد تصعيدا خطيرا منذ إلقاء بيانه السابق في الثالث والعشرين من نيسان/ أبريل الماضي.

وأشار وكيل الأمين العام إلى قرار مجلس الأمن رقم 1544 الذي صدر يوم الأربعاء الماضي، وأضاف أنه يريد أن يوضح أمام المجلس أمرين مهمين ، الأول هو أن الحكومة الإسرائيلية يجب أن تعمل في إطار القانون الدولي وهي تدافع عن مواطنيها، أما الأمر الثاني فهو ضرورة أن يفي الطرفان وفورا بالتزاماتهما الموضحة في خارطة الطريق.

وتطرق برندرغاست إلى الوضع في الجنوب اللبناني، فوصفه بأنه متوتر ، موضحا أن إسرائيل قد انتهكت الخط الأزرق 20 مرة في يوم واحد هو الخامس من أيار/ مايو الحالي، وقال إن حزب الله رد بإطلاق مدفعيته المضادة للطائرات، والتي سقطت بعض قذائفها بالقرب من مدينة شيلومي الإسرائيلية.

وأشار برندرغاست إلى لقاءات تيري رود لارسن، المنسق الخاص لعملية السلام في الشرق الأوسط، مع كل من الرئيس السوري بشار الأسد والرئيس اللبناني إميل لحود والرئيس الإسرائيلي كاتزاف ، وقال إن هذه اللقاءات تهدف إلى تلمس الطريق نحو استئناف محادثات السلام على المسارين السوري واللبناني.