عنان يخشى من أن تكون إنفجارات البصرة مؤشرا على انتشار العنف في العراق

عنان يخشى من أن تكون إنفجارات البصرة مؤشرا على انتشار العنف في العراق

media:entermedia_image:70f0739e-e86d-4428-b2bf-219eb5737034
أبدى الأمين العام للأمم المتحدة، كوفي عنان، اليوم خوفه من أن تكون الانفجارات التي هزت مدينة البصرة صباح اليوم مؤشرا على انتشار العنف في العراق.

وقد خلفت التفجيرات الثلاثة التي وقعت أمام ثلاثة مراكز للشرطة العراقية في المدينة في وقت واحد ما لا يقل عن 68 قتيلا و100 جريح.

وقال عنان إن هذه الانفجارات "غير مريحة" وأتت في وقت تقوم فيه الأمم المتحدة بالتفكير في العودة إلى العراق.

وأضاف عنان "لقد كنا نتطلع إلى نجاح الجهود المبذولة في التخفيف من العنف وليس لزيادته كما أن الموقف الأمني لديه تأثير هام جدا على قراراتنا ونشاطنا".

وقال عنان "سنستمر في عملنا في الوقت الحاضر بنفس الطريقة، أي بحذر، وسنراقب التطورات".