الأمم المتحدة تطالب بمبلغ 27.5 مليون دولار لإعادة إعمار أفغانستان

الأمم المتحدة تطالب بمبلغ 27.5 مليون دولار لإعادة إعمار أفغانستان

طالب المدير الإداري لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، مارك مالوك براون، عشية انعقاد مؤتمر دولي حول إعادة إعمار أفغانستان بدعم دولي لمساندة البلاد التي مزقتها الحروب لسنين عديدة.

وقال براون "إن المجتمع الدولي كان كريما في تعامله مع أفغانستان في العامين الماضيين، ولكن الوقت قد حان الآن لتقديم دعم أكبر". ويطالب البرنامج بمبلغ 27.5 مليون دولار للسنوات السبع القادمة.

وسيترأس براون لجنة معنية بإعادة إعمار أفغانستان في المؤتمر الدولي الذي سيعقد في برلين لمدة يومين ويبدأ في 31 آذار/مارس.

وأضاف براون أن أفغانستان من بين أفقر الدول في العالم ولكن توجد الآن لدينا فرصة تاريخية لإعمارها وضمان تحقيقها للأهداف الإنمائية للألفية.

هذا وقد قامت الحكومة الأفغانية بإصدار تقرير جديد بعنوان "ضمان مستقبل أفغانستان"، وساعد في إعداد التقرير كل من البنك الدولي وصندوق النقد الدولي وبنك التنمية الآسيوي وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي. وقام التقرير بتقييم الهيكل الاقتصادي للبلاد كما أكد أن القطاع الزراعي في أفغانستان سيستمر في لعب دور فعال في عملية التنمية.

ومن ناحية أخري سيجتمع ممثلون عن حكومة باكستان وأفغانستان والمفوضية العليا لشؤون اللاجئين يوم الإثنين في إسلام أباد من أجل مراجعة عملية الإعادة الطوعية لللاجئين الأفغان من باكستان.