انتقال المحادثات القبرصية إلى سويسرا

انتقال المحادثات القبرصية إلى سويسرا

انتهت المرحلة الأولى من المحادثات الرامية إلى توحيد قبرص قبل إنضمامها إلى الاتحاد الأوروبي في الأول من أيار/مايو القادم.

وستبدأ المرحلة الثانية يوم الأربعاء القادم في "لوسيرن" بسويسرا بحضور زعيم القبارصة اليونانيين، تاسوس بابادوبولوس، بينما أبلغ زعيم القبارصة الأتراك، رؤوف دنكطاش، الأمين العام للأمم المتحدة، كوفي عنان، خطيا بأن محمد علي طلعت وسردار دنكطاش سيمثلان الجانب التركي.

كما سينضم للمحادثات كل من رئيس وزراء اليونان ورئيس وزراء تركيا بالإضافة إلى الأمين العام لدفع عملية المفاوضات الرامية إلى توحيد الجزيرة وطرح الموضوع للإستفتاء في كل من شطري الجزيرة.

وقال ألفارو دي سوتو، الممثل الخاص للأمين العام لقبرص، إن المحادثات لم تحقق المرجو منها بعد على الرغم من الاتفاق على بعض الجوانب وأن المزيد من المحادثات المكثفة مطلوب وعلى جميع الأطراف إبداء الإرادة السياسية للتوصل إلى حل نهائي.

وأعرب دي سوتو عن تفاؤله إزاء المرحلة المقبلة من المحادثات.