الأمم المتحدة تعلن عن إجراءات جديدة لتعزيز السلامة في مجال تجارة الكائنات المعدلة جينيا

الأمم المتحدة تعلن عن إجراءات جديدة لتعزيز السلامة في مجال تجارة الكائنات المعدلة جينيا

شعار برنامج الأمم المتحدة للبيئة
أعلن برنامج الأمم المتحدة للبيئة اليوم عن جهود ترمي إلى زيادة إجراءات السلامة الخاصة بالتجارة الدولية في مجال الكائنات المعدلة جينيا وذلك باعتماد معايير لتصنيف وتوثيق المحتويات.

وحسب النظام الجديد، الذي قامت باعتماده الدول الأعضاء في بروتوكول قرطاجنة للسلامة البيولوجية في اجتماع عقد في ماليزيا طوال الأسبوع الماضي، يجب تصنيف وتعريف جميع الشحنات التي تحتوي على مواد معدلة جينيا والمخصصة للتغذية والمعالجة صناعيا.

كما يجب أن يحتوي التصنيف على إسم الجهة المصدرة والمستوردة وجميع المعلومات المتعلقة بالشحنة.

ويعتبر البروتوكول ملزما لجميع الدول الأعضاء إلا أن الكثير من الدول المصدرة للمواد الزراعية مثل الولايات المتحدة ليست أعضاء في البروتوكول.

وقال الأمين العام للبروتوكول، حمد الله زيدان، "إن دخول نظام التصنيف والتوثيق للمواد المعدلة جينيا حيز التنفيذ سيمكن الدول من التمتع بمنافع التكنولوجيا البيولوجية دون التعرض إلى المخاطر المحتملة".

وقد دخل بروتوكول قرطاجنة حيز التنفيذ في أيلول/سبتمبر الماضي ويهدف إلى ضمان سلامة التعامل مع المواد المعدلة جينيا ونقلها واستخدامها التي يمكن أن تؤثر على المحافظة على التنوع البيولوجي وصحة الإنسان.