ظهور حالة من شلل الأطفال في ساحل العاج يشتبة أنها عدوى من نيجيريا

ظهور حالة من شلل الأطفال في ساحل العاج يشتبة أنها عدوى من نيجيريا

التطعيم  ضد شلل الأطفال
أكدت منظمة الصحة العالمة اليوم من ظهور حالة جديدة من شلل الأطفال في ساحل العاج ويقوم الخبراء حاليا بالتحقيق في الأمر لمعرفة ما إذا كانت مرتبطة بانتشار المرض في الدول المجاورة وبالتحديد من نيجيريا.

وكانت ساحل العاج خالية من المرض فقد تم الإبلاغ عن آخر حالة في تموز/يوليه 2000. وإذا ما تم التأكد من أن العدوى قد انتقلت من الدول المجاورة فستصبح ساحل العاج ثامن دولة تصاب بالمرض بعد أن كانت خالية منه بسبب انتشار المرض في شمال نيجيريا.

وكانت نيجيريا قد قطعت حملات التحصين ضد المرض بعد انتشار شائعات تفيد بأن المصل غير آمن للبنات والنساء الصغيرات في السن. وأكدت المنظمة أن هذه المخاوف لا أساس لها من الصحة.

وتوجد حتى الآن 45 حالة من شلل الأطفال مرتبطة بانتقال العدوى من نيجيريا في كل من بوركينا فاسو والكاميرون وجمهورية أفريقيا الوسطى وتشاد وغانا وتوغو.

وقامت منظمات الأمم المتحدة بتنظيم حملة واسعة لتحصين الأطفال في 10 دول غرب ووسط أفريقيا بما في ذلك ساحل العاج لتقليل مخاطر انتشار المرض.