الفاو تساعد صغار مزارعي البن في نيكاراغوا لتجاوز حالة الطوارئ

الفاو تساعد صغار مزارعي البن في نيكاراغوا لتجاوز حالة الطوارئ

media:entermedia_image:f10faca1-5ced-4ff2-aa85-f734225db1d1
أكدت منظمة الأغذية والزراعة "فاو" اليوم أنها تعتزم العمل مع حكومة نيكاراغوا لمساعدة صغار مزراعي البن الذين تضرروا من جراء أزمة أسعار البن العالمية.

وتنوي المنظمة التعاون مع السلطات هناك على منع وقوع نقص في الأغذية في صفوف منتجي البن الأشد تضررا لارتفاع أسعار البن ومساعدتهم في مرحلة لاحقة على تنويع محاصيلهم وإنتاج أصناف أعلى قدرة على المنافسة في سوق البن الدولية.

وقد ألحق انهيار أسعار البن في العالم ضررا باقتصاد هذا البلد، والذي يعتمد بدرجة كبيرة على هذا المحصول، نتيجة لإنخفاض الدخل وندرة فرص العمل وتراجع مستويات الأمن الغذائي لآلاف الأسر في القطاع الريفي.

وحتى وقت قريب كانت زراعة البن تمثل 30% من الناتج المحلي الإجمالي للقطاع الزراعي ونصف إيرادات الصادرات الزراعية إلا أن النسبة المئوية للصادرات الزراعية هبطت لأكثر من النصف نتيجة لهبوط أسعار البن في السوق الدولية.

ومع زيادة التكاليف التجارية حاليا بسبب نفقات الإنتاج ونظام الإقراض، أجبر الكثير من المزراعين على هجر مزارعهم.

وقد طلبت السلطات في نيكاراغوا من المنظمة الحفاظ على وضعية الأمن الغذائي لما يقارب 3.000 أسرة من بين الأسر الأشد تضررا من بين منتجي البن في نيكاراغوا.