المفوضية العليا لشؤون اللاجئين تستعد لإعادة اللاجئين السودانيين إلى جنوب السودان

5 كانون الثاني/يناير 2004

بدأ العاملون بالمفوضية العليا لشؤون اللاجئين في السودان الاستعداد لإعادة اللاجئين من جنوب السودان إلى البلاد في أكبر عملية يتوقع أن تقوم بها المفوضية هذا العام وذلك بعد التوقيع على اتفاقية السلام المرتقبة بين الحكومة السودانية والجيش الشعبي لتحرير السودان.

وكانت الخلافات الطائفية والعرقية وطلبات تعديل عدد من المواد قد أجبرت أعضاء المجلس الأعلى للقبائل الأفغانية (اللويا جرغا) على إرجاء التصويت حتى السبت.

هذا وقد طالب عدد من زعماء القبائل بتدخل الأمم المتحدة للتقريب بين وجهات النظر المتعارضة التي تهدد العملية الدستورية بالفشل ، خاصة بعد أن هدد نحو 200 عضو من أعضاء المجلس بمقاطعة عملية التصويت ما لم يؤخذ بالتعديلات التي يطالبون بها.

وقام اليوم الأخضر الإبراهيمي الممثل الخاص للأمين العام بعقد سلسلة من اللقاءات مع عدد من زعماء القبائل الذين يمثلون وجهات النظر المختلفة داخل اللويا جرغا ، وقد طالبه هؤلاء الزعماء بالعمل على التوصل إلى تسوية للخلافات الحالية. كما التقى الإبراهيمي للغرض نفسه مع رئيس اللويا جرغا والرئيس الأفغاني حامد كرزاي .

وصرح مانويل دي ألميدا إي سيلفا المتحدث باسم الأمم المتحدة في العاصمة الأفغانية أن انطباع الإبراهيمي من لقاء اليوم هو إمكانية التوصل إلى اجماع حول الدستور المقترح.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.