عنان يدين بشدة التوغل الإسرائيلي الأخير في مخيم رفح بغزة

23 كانون الأول/ديسمبر 2003

أدان الأمين العام للأمم المتحدة بشدة التوغل الإسرائيلي في مخيم رفح بقطاع غزة الذي حدث صباح اليوم والذي خلف 8 قتلى فلسطينيين معظمهم مدنيين وجرح العشرات من بينهم أطفال وهدم بعض المنازل.

واعتمد المجلس قرارا بالاجماع مدد فيه ولاية القوة داعيا جميع الأطراف لتطبيق قرار مجلس الأمن رقم 338 لعام 1973.

كما طالب المجلس الأمين العام للأمم المتحدة، كوفي عنان، برفع تقرير إلى المجلس مع نهاية المدة في حزيران/يونيه القادم حول التطورات في الموقف وتطبيق القرار رقم 338.

كما طالب المجلس تطبيق القرار رقم 242 لعام 1967 داعيا إلى بدء المفاوضات بين جميع الأطراف المعنية وتحت رعاية الجهات المختصة لإيجاد سلام عادل وشامل في الشرق الأوسط.

وكان الأمين العام قد قال في أخر تقرير له حول قوة الأمم المتحدة لمراقبة فض الإشتباك "إن الموقف لا يزال متأزما في الشرق الأوسط ومن المرجح أن يبقى كذلك لفترة طويلة إلى حين التوصل إلى اتفاق ينهي الصراع الدائر هناك".

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.