عنان ينشئ مجموعة عمل جديدة حول العراق

2 كانون الأول/ديسمبر 2003

اجتمع الأمين العام للأمم المتحدة كوفي عنان أمس الإثنين مع مجموعة تضم ممثلين عن 17 دولة للتشاور حول مستقبل العراق السياسي والتنمية الاقتصادية والأمن على أمل أن تؤدي هذه الخطوة إلى اتخاذ قرارات مجدية في المستقبل.

وقال ضيوف في مؤتمر أمناء المنظمة الذي يعقد كل عامين والمنعقد حاليا في روما، "إن المزيد من التمويل مطلوب لمكافحة التحديات التي تواجه القضاء على الجوع والحصول على الغذاء".

وأضاف "أن وجود الجوع في عالم ملئ بالخيرات أمر غير مقبول أخلاقيا ويأتي نتيجة لقصر النظر في السياسات الاقتصادية وأن من مصلحة الدول الغنية والفقيرة على حد سواء مكافحة الجوع والظلم".

وقال ضيوف إن الفقر والجوع لا يمكن القضاء عليهما إلا عن طريق التنمية والزراعة المستدامة مشيرا إلى أن الزراعة تعتبر الدخل الوحيد لحوالي 5.2 مليار شخص في الدول النامية.

وحسب ضيوف فإن المنظمة تواجه تحديات كثيرة في الأعوام المقبلة منها حماية التنوع البيولوجي والموارد الطبيعية وتنمية واستقرار الإنتاج الزراعي وحماية المستهلكين والتخفيف من حدة آثار الإيدز.

وحذر المدير العام من أي تخفيضات في ميزانية المنظمة التي لم تحظ بأية زيادة منذ 7 سنوات وقال "إن الميزانية الحالية تبلغ 651.8 مليون دولار لنحو 187 عضوا وهي أقل بنحو 21.4 مليون دولار عن ميزانية عامي 1994-1995 عندما كان عدد أعضاء المنظمة 169 عضوا فقط".

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.