الأمم المتحدة تكثف من عملها في شمال أوغندا

الأمم المتحدة تكثف من عملها في شمال أوغندا

قررت منظمات الأمم المتحدة العاملة في أوغندا بتكثيف عملها في شمال وشرق البلاد بعد التزايد الكبير للمشاكل الإنسانية في المنطقة.

وأضاف عنان أن الإحترار العالمي يمكن أن يؤثر بشكل قوي على ميزانيات الأعمال والمستثمرين وليس على البيئة فقط إذا لم بكن هناك موقف عالمي موحد لمواجهة هذه المشكلة.

وحضر المؤتمر نائب الرئيس الأمريكي السابق آل غور ومستثمرون من جميع أنحاء الولايات المتحدة يمثلون ممتلكات تقدر بأكثر من تريليون دولار ومديرون من وول ستريت وأكاديميون وآخرون.

ويأتي المؤتمر بدعم من "الإتفاق العالمي" وهو مبادرة من الأمم المتحدة تم اطلاقها في عام 2000 مع بعض أكبر الشركات العالمية ويطالب جميع الشركات الصغيرة والكبيرة بالمحافظة على مبادئ البيئة وحماية العمال وحقوق الإنسان.