الأمم المتحدة تطالب بعدم الإعادة القسرية لللاجئين العراقيين

14 تشرين الثاني/نوفمبر 2003

شددت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين اليوم على طلبها بعدم الإعادة الجبرية لللاجئين العراقيين نظرا للوضع الأمني المتردي في البلاد وغياب القانون والنظام في العديد من المناطق وعدم توفر الخدمات الأساسية وارتفاع معدلات البطالة.

وأضاف الإبراهيمي "لا أعتقد أن أي شخص يقوم بمهاجمة الأمم المتحدة في أفغانستان يمكن أن يكون صديقا للشعب الأفغاني".

وقال الإبراهيمي إن الأمم المتحدة موجودة في أفغانستان منذ وقت طويل لمساعدة الشعب الأفغاني ولم توجد لدينا أية خطط لا في الماضي ولا في الحاضر للوقوف مع أو ضد أية جهة وكل غايتنا هي مساعدة الشعب الأفغاني في إحلال السلام والإستقرار وإعادة إعمار البلاد.

وقال مسؤول الإعلام التابع للأمم المتحدة ديفيد سينج إنه تم إلقاء القبض على ثلاثة من الحراس الذين يشتبه أن لهم علاقة بالانفجار. وكانت وزارة الداخلية الأفغانية قد قامت بتوفير هؤلاء الحراس إلى الأمم المتحدة.

وأضاف سينج أن هذا لا يعني أن نظام المنظمة الأمني به خلل ولكن هذا إجراء متبع في مثل هذه الحالات ويتم التحقيق مع حراس الأمن للتأكد من عدم تورطهم.

وكان مجلس الأمن قد أدان الهجوم الذي أسفر عن جرح أحد الحراس ومقتل طالب أفغاني كان مارا بالمكان.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.