الأمم المتحدة تكثف من حراستها على الحدود في ليبريا

الأمم المتحدة تكثف من حراستها على الحدود في ليبريا

كثفت بعثة الأمم المتحدة في ليبريا (أونميل) من دوريات حراستها البرية والجوية على المناطق الحدودية مع غينيا وساحل العاج حيث اندلع قتال الأسبوع الماضي بين الحكومة والفصائل المسلحة، مخالفين بذلك إتفاقية وقف اطلاق النار بين الجانبين.

ويشمل إنعدام الأمن ، بالإضافة إلى إنتقال المحاربين والمرتزقة والأطفال المجندين والسلاح بين الحدود وعدم محاسبة الخارجين على القانون، مشاكل صحية وبيئية.

وقال ولد عبدالله "إن هذه جميعها مشاكل إقليمية وتحتاج إلى حلول إقليمية من أجل حلها بطريقة فعالة".

وأضاف أنه سيقوم بوضع توصيات لهذه المشاكل أمام اجتماع رؤساء بعثات الأمم المتحدة في غرب أفريقيا والذي سيعقد يوم الجمعة المقبلة في فري تاون بسيراليون. ويضم الاجتماع رؤساء بعثات الأمم المتحدة في سيراليون وليبريا وساحل العاج وغينيا- بيساو.