منظور عالمي قصص إنسانية

عنان يبعث بتعازيه بوفاة رئيس البوسنة السابق علي عزت بيجوفيتش

عنان يبعث بتعازيه بوفاة رئيس البوسنة السابق علي عزت بيجوفيتش

بعث الأمين العام للأمم المتحدة كوفي عنان بتعزية إلى أسرة وشعب البوسنة والهرسك بوفاة الرئيس السابق علي عزت بيجوفيتش الذي توفي يوم الأحد عن عمر يناهز 78 عاما.

ويقول تقرير "الوفيات عندالولادة لعام 2000"، إن امرأة تعيش في أفريقيا الجنوبية يمكن أن تموت وهي حامل أو عند الولادة بنسبة ا إلى 16 بالمقارنة مع امرأة واحدة لكل 2800 حالة ولادة أو حمل في الدول المتقدمة.

وقد أجرت هذه الدراسة منظمة الصحة العالمية وصندوق الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف) وصندوق الأمم المتحدة للسكان.

وحسب الدراسة فإن حوالي 529.000 من الوفيات عند الولادة التي حدثت في عام 2000 ، كان

95% منها في أفريقيا وآسيا و4% في أمريكا اللاتينية والكاريبي بينما كان أقل من 1% في الدول المتقدمة.

ويقول التقرير إن عددا من برامج العناية بالصحة عند الحمل والولادة توضح أن الكثير من هذه الوفيات والمعاناة يمكن تجنبها إذا توفرت رعاية صحية متخصصة أثناء الحمل والولادة بالإضافة إلى توفر امكانية الوصول إلى أقرب وحدة طوارئ إذا ما حدثت أية مضاعفات.

وقال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية لي جونغ ووك "إن عددا كبيرا من النساء يلدن لوحدهن أو بمساعدة أحد أفراد الأسرة الذين لا تتوفر لديهم أي خبرة للتعامل مع المضاعفات التي يمكن أن تحدث عند الولادة".

وأضاف أن وجود شخص ذي خبرة أمر أساسي وحيوي للتعامل مع أية مضاعفات يمكن أن تنشأ عند الولادة كما يقدم هذا الشخص المعلومات الصحيحة عن كيفية اعتناء الأمهات بصحتهن وأطفالهن قبل وبعد الولادة.

وقالت المديرة التنفيذية لصندوق الأمم المتحدة للطفولة كارول بيلامي "إن هذه الاحصائيات توضح العدد العالي للوفيات عند الولادة وضرورة توفر امكانية الوصول إلى رعاية طبية عند الطوارئ لاسيما في دول جنوب الصحراء الأفريقية.

وحسب الاحصائيات فإن 70% من الوفيات لعام 2000 وقعت في 13 دولة نامية، وأعلى نسبة وفيات كانت في الهند حيث حدثت 136.000 حالة ومن ثم نيجيريا 37.000 حالة.

وكان قادة العالم قد اتفقوا في عام 2000 على تقليل وفيات الولادة بنسبة ثلاثة أرباع بحلول عام 2015 كجزء من الأهداف الإنمائية للألفية.