الأمم المتحدة تناشد العالم تقديم مساعدات غذائية عاجلة لتيمور الشرقية

الأمم المتحدة تناشد العالم تقديم مساعدات غذائية عاجلة لتيمور الشرقية

طالب برنامج الغذاء العالمي اليوم بتوفير مساعدات غذائية عاجلة تكفي احتياجات 110.000 شخص يعانون من نقص حاد في الغذاء في تيمور الشرقية.

وقال مدير مكتب البرنامج في أندونيسيا محمد صالحين والذي قام بمهمة تفقدية في تيمور الشرقية

" إنهم يأكلون وجبة واحدة أو على الأكثر وجبتين ولكن بكمية ضئيلة وتتكون من نباتات برية ولحاء أشجار النخيل".

وقال صالحين" لقد بدأ الناس في بيع مواشيهم من أجل توفير ضروريات العيش حيث لا توجد أية مصادر أخرى لتوفير الغذاء غير الزراعة". وتعاني تيمور الشرقية من الجفاف وفشل الموسم الزراعي لعامين متتاليين.

وسيقوم برنامج الغذاء العالمي بتوزيع مواد غذائية تتكون من الذرة والأرز والبقوليات لمدة أربعة اشهر على حوالي 24.800 أسرة. كما ستقوم منظمة الأغذية والزراعة بتوزيع الأسمدة والحبوب والأدوات الزراعية على حوالي 12.000 مزارع.

وفي أخبار أخرى تم تسليم مهام الشرطة في إقليم بوكاو من بعثة الأمم المتحدة لمساندة تيمور الشرقية إلى السلطات المحلية.

وحث نائب مبعوث الأمم المتحدة لدى تيمورالشرقية سوكيرو هاسيجاوا في الاحتفال الذي أقيم بهذه المناسبة أفراد الشرطة المحلية علىالالتزام والقيام بمهامهم باتقان وحيادية.

وقال هاسيجاوا إن بعثة الأمم المتحدة ستستمر في تعاونها مع الإدارة المحلية وسيبقى مستشارو الأمم المتحدة التقنيون في المنطقة وهي المنطقة الثانية عشرة التي يتم تسليمها للسلطات المحلية، وبهذا تبقى منطقة واحدة تحت سيطرة الأمم المتحدة يتم تسليمها في كانون الأول/يناير المقبل.