مجلس الأمن يرحب بمجلس الحكم العراقي ويقرر إنشاء بعثة جديدة للأمم المتحدة في العراق

مجلس الأمن يرحب بمجلس الحكم العراقي ويقرر إنشاء بعثة جديدة للأمم المتحدة في العراق

رحب مجلس الأمن رسميا الجمعة بتشكيل مجلس الحكم الانتقالي المعين من قبل الولايات المتحدة باعتبار ذلك خطوة أساسية نحو استعادة العراق لسيادته، وقرر المجلس إنشاء بعثة جديدة لتنسيق أنشطة الأمم المتحدة في البلاد.

وجرى اعتماد القرار، المقدم برعاية مشتركة من إسبانيا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة، بتصويت أربعة عشر عضوا لصالحه وامتناع عضو واحد هو سوريا عن التصويت.

وجاء في القرار أن مجلس الأمن "يرحب بتشكيل مجلس الحكم الواسع التمثيل في 13 تموز/يوليه الماضي باعتبار ذلك خطوة هامة نحو اختيار الشعب العراقي لحكومة معترف بها دوليا تمثل العراقيين وتتمتع بالسيادة."

وهذا أول رد فعل رسمي من مجلس الأمن تجاه تعيين مجلس الحكم الانتقالي العراقي، على الرغم من أن بعض أعضاء مجلس الحكم كانوا قد حضروا جلسة لمجلس الأمن الشهر الماضي.

وقرر المجلس تشكيل بعثة للأمم المتحدة للمساعدة في العراق "أنامي" لتنسيق جهود الأمم المتحدة في البلاد. وكان الأمين العام قد طلب تشكيل مثل هذه البعثة بموظفين دوليين ومحليين يفوق عددهم الثلاثمائة.