منظور عالمي قصص إنسانية

قوات الأمم المتحدة في شرق الكونغو الديمقراطية مستعدة لتقلد المسؤوليات الأمنية في أيلول

قوات الأمم المتحدة في شرق الكونغو الديمقراطية مستعدة لتقلد المسؤوليات الأمنية في أيلول

media:entermedia_image:b1d03906-abaf-4ffb-8dd9-3c3c1e90fe71
أعلن الممثل الخاص للأمين العام في جمهورية الكونغو الديمقراطية ويليام سوينغ أن قوات بعثة الأمم المتحدة في البلاد ستكون جاهزة لتقلد زمام المسؤولية الأمنية في بلدة بونيا في الأول من أيلول/سبتمبر القادم لتخلف القوة المتعددة الجنسيات التي ستنسحب في الموعد نفسه.

وأكد سوينغ، خلال زيارة قام بها سوينغ لأوغندا الاثنين لبحث التطورات الأخيرة على صعيد عملية السلام في الكونغو الديمقراطية، أن الحكومة الانتقالية بدأت عملها بفعالية في البلاد.

في الوقت نفسه، تستمر مساعي إحلال السلام في شرقي الكونغو الديمقراطية حيث يُعقد اجتماع في كنشاسا الخميس القادم يشارك فيه ممثلو الفصائل المسلحة في منطقة الإيتوري.