الأمين العام يناشد مجلس الأمن بوضع خلافات الماضي حول العراق جانبا

الأمين العام يناشد مجلس الأمن بوضع خلافات الماضي حول العراق جانبا

الأمين العام
ناشد الأمين العام للأمم المتحدة مجلس الأمن بوضع خلافات الماضي حول العراق جانبا، وتوحيد صفه بهدف خدمة مصالح الشعب العراقي في مرحلة ما بعد الحرب.

وقال الأمين العام في جلسة مفتوحة اختتم بها المجلس أعماله لشهر نيسان/أبريل إن القرارات المقبلة أمام المجلس فيما يتعلق بالعراق ليست سهلة، إلا أن التوصل إلى اتفاق حولها لن يكون مستحيلا إذا ما تمسك المجلس ببعض المباديء الأساسية المشتركة.

وقال الأمين العام إن الأولوية يجب أن تكون لما فيه مصلحة الشعب العراقي، وأن الهدف يجب أن يكون تقليدهم المسؤولية عن مصيرهم.

وأشار الأمين العام إلى أن المجلس سيكون في صدد اتخاذ قرارات هامة خلال الأسابيع المقبلة، تحدد مصير ولاية الأمم المتحدة على عدة أصعدة منها العقوبات المفروضة على العراق وبرنامج "النفط مقابل الغذاء" والتفتيش عن أسلحة الدمار الشامل.